أنطاليا اكسبو 2016 Antalya Expo

أنطاليا اكسبو 2016 Antalya Expo

أنطاليا اكسبو 2016 (Antalya Expo) الذي سيتم افتتاحه في شهر إبريل من عام 2016 هو المعرض الأول من نوعه في تركيا, ستستمر نشاطات معرض أنطاليا حتى شهر أوكتوبر من نفس العام تحت شعار “السعي لتحقيق حياة خضراء للأجيال المقبلة”.

سيقام اكسبو أنطاليا على مساحة 112,000 متر مربع في منطقة اكسو “Aksu” في شرق المدينة بالقرب من مطار أنطاليا, أما التصميم فمستوحى من موضوع “الزهور و الأطفال” و يتشعب إلى مواضيع التاريخ , التنوع البيولوجي, الإستدامة و الإستمرارية إضافة إلى المدينة الخضراء “صديقة البيئة”. التصميم وضع للتركيز على الأطفال و الزهور لنزرع في أطفال المستقبل الإهتمام و حب الطبيعة و لتثقيفهم و عائلاتهم لأهمية المحافظة على البئية.

سيتم عقد العديد من الندوات و المحاضرات و المؤتمرات العالمية التي تختص بشكل أساس في البيئة و المحافظة على كوكبنا بمشاركة العديد من الخبرات و المهتمين من تركيا و العالم كذلك ستقام العديد من الأنشطة الثقافية و الفنية خلال الإكسبو للترفيه عن الزوار الذي من المتوقع أن يصل عددهم إلى 12 مليون زائر من مختلف دول العالم.

“إقامة المعرض تجلب سوياً الدول و المنظمات للتعاون في بناء حياة خضراء للأجيال المستقبلة, ستكون فرصة للمشاركين في النقاش و تبادل الأفكار لتطوير حلول عملية ممكنة و لبناء شراكات قوية طويلة الأمد من أجل مستقبل أخضر ” ~ الأمين العام للمهرجان السيد سيلامي جولاي “Mr Selami Gulay”.

المعرض سيكون فرصة للدول و المهتمين بالبستنة و دراسة علم النبات لعرض إبتكاراتهم و إنجازاتهم و تبادل الخبرات و الأفكار مع نظرائهم من المشاركين, حيث سيضم الأكسبو على ارضة عدداً كبيراً من النباتات و الأزهار و الأدوات و الإبتكارات في هذا المجال.

سيشارك في إكسبو أنطاليا 2016 أكثر من 100 دولة و 30 منظمة عالمية و يعتبر من أكبر الفعاليات التي ستقام في تاريخ أنطاليا لما يحمله هذا الحدث من أهمية للمدينة كماً و نوعاً و المتوقع أن يجلب منافع عدة للمدينة التي تعتبر مثالاً للتناغم البيئي الذي ينعكس في تصميم المعرض بتقسيمه إلى رابعة أقسام هي : التلال , الغابة , المياه و الأبراج.

طبيعة أنطاليا و محيطها يجعل منها مكاناً رائعاً لإقامة “معرض النباتات” كما أن لها مكانةً مميزه في منطقة البحر المتوسط لإحتواءها على العديد من النباتات الموطنية الأصل و دورها في مجال البستنة و الزراعة, ففيها من المقومات ما يمكنها من إتخاذ دور مركزي للمحافظة على البئية و البحوث البيئية و النباتية. كما أن البنية السياحية في أنطاليا تجعلها مكاناً مثالياً لمثل هذه الاحداث العالمية التي تجلب ملايين الزورا لإحتواءها على عدد كبير من الفنادق و المنتجعات و المرافق للإقامة و التنزه.

يذكر ان هذا النوع من المعارض يتم إقامته بالتنسيق و الإشراف من قبل International Association of Horticultural Producers و هي رابطة عالمية لمنتجي و خبراء البستنة و التي تضم العديد من الجمعيات العالميةالتي تعنى بالنباتات في العالم, و قد تم إقامة مثل هذه المعارض او الإكسبو في العديد من دول العالم مثل الولايات المتحدة الأمريكية , هولندا , الصين , اليابان و غيرها.

** الإكسبو سيتم إفتتاحه في شهر ابريل 2016

أترك تعليق أو مشاركة

أقرأ أيضاً